تسجيل الدخول
innerimage

​​​​

بعد تعيين نائب وزير لشؤون ​الطرق ومساعد وزير:
وزير النقل يعتمد الهيكل التشغيلي للمرحلة الانتقالية ويكلّف 41 قيادياً بمهام في الوزارة

 
وزير النقل: هدفنا تنفيذ مشاريع الطرق بجودة عالية على مدى حياة الطريق ورفع كفاءة الإنفاق الراسمالي والتشغيلي
استراتيجية جديدة لإدخال إصلاحات جذرية على مهام "النقل" وأعمالها وأسلوبها التشغيلي
منسوبو الوزارة أهم الركائز التي تعتمد عليها في أداء المهام وتحقيق الأهداف 

 
اعتمد معالي وزير النقل الدكتور نبيل بن محمد العامودي الهيكل التشغيلي للمرحلة الانتقالية للوزارة، وذلك بعد صدور الامر الملكي بتعيين معالي المهندس بدر بن عبد الله الدلامي نائبا للوزير لشؤون الطرق، ومعالي الأستاذ عبد الهادي بن أحمد المنصوري مساعدا للوزير. كما أصدر معالي وزير النقل قراراً بتكليف 41 قيادياً بمختلف المناصب والمهام الإدارية في الوزارة.
وقد دخل الهيكل التشغيلي للمرحلة الانتقالية حيز التنفيذ بما يُمكّن معالي نائب الوزير لشؤون الطرق ومعالي مساعد الوزير من كافة الصلاحيات والمسؤوليات الكاملة لكل الأنشطة ذات العلاقة، وذلك من أجل تحقيق الكفاءة والفاعلية في ممارسة جهاز الوزارة لمهامه واختصاصاته على أكمل وجه، والارتقاء بمستوى الخدمات للمستفيدين وصولا إلى اهداف التنمية المستدامة للقطاع.
وأوضح معالي العامودي أن وزارة النقل تمر الآن بمرحلة مهمة من مسيرتها التطويرية، قائلاً: “نعمل على مسارين متوازيين. فعلى المدى الطويل، ستقدم الوزارة خطة استراتيجية لإدخال إصلاحات جذرية على مهامها وأعمالها وأسلوبها التشغيلي بما يتوافق مع المستجدات الحديثة في أنماط الإدارة وأساليب العمل، فيما ستعمل الوزارة على كل من المدى القصير والمتوسط على رفع الأداء في كافة القطاعات عن طريق زيادة الإنتاجية ورفع مستويات جودة تنفيذ مشاريع الطرق على مدى حياة الطريق وتطبيق معايير الأداء وكفاءة الإنفاق التشغيلي والرأس مالي".
وحث معاليه منسوبي الوزارة على مضاعفة الجهود المهنية والمبادرات الإبداعية لترجمة هذا الحراك إلى واقع ملموس تماشيا مع توجيهات وتطلعات ولاة الأمر - حفظهم الله – بتحقيق وتقديم أفضل الخدمات للمواطنين وتلبية الاحتياجات باستخدام جميع الأدوات والوسائل الممكنة لتحقيق اهداف رؤية المملكة 2030، مؤكدا حرص الوزارة على استثمار الكفاءات الوطنية المتميزة.
وثمن وزير النقل ما يقوم به منسوبو الوزارة من جهود متواصلة وتفانٍ تجاه الوطن من خلال أداء مهامهم في هذا القطاع الحيوي، مؤكدا أنهم من أهم الركائز التي تعتمد عليها الوزارة في أداء مهامها وتحقيق أهدافها، مضيفاً: “الحراك الذي تعيشه الوزارة لن يحقق غايته المنشودة إلا بمشاركتهم وتفاعلهم وتعاونهم تجاه الخطوات القادمة لتعزيز وتطوير مشاريع الطرق وخدمات الصيانة وتوفير أفضل وسائل السلامة".





 

22/10/1439 01:22 م